الامم المتحدة تدعو دول العالم لافشال انقلاب بورما

شارك الخبر

حث الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش المجتمع الدولي على ضمان فشل الانقلاب العسكري في ميانمار.

وقال إن “عكس مسار الانتخابات غير مقبول”، ويجب إقناع قادة الانقلاب بأن هذه ليست طريقة لحكم البلاد.

ويناقش مجلس الأمن الدولي إصدار بيان محتمل، لكن من المتوقع أن تمنع الصين إدانة الانقلاب.

و كانت الزعيمة أونغ سان سو تشي  قد اعتقلت عندما استولى الجيش على السلطة يوم الاثنين الماضي .

ووجهت الشرطة في ميانمار في وقت لاحق تهما عدة لسو تشي التي سجنت احتياطيا حتى 15 فبراير/ شباط. ولم تسمع أي أخبار عنها ولا عن الرئيس وين مينت منذ الانقلاب.

و دعا الأمين العام للأمم المتحدة إلى إعادة إرساء النظام الدستوري في ميانمار. وقال إنه يأمل في أن تكون هناك وحدة في مجلس الأمن بشأن هذه المسألة.

وقال “سنفعل كل ما في وسعنا لحشد كل الفاعلين الرئيسيين في المجتمع الدولي لممارسة ضغوط كافية على ميانمار للتأكد من فشل هذا الانقلاب”.

وأضاف “من غير المقبول على الإطلاق عكس نتيجة الانتخابات وعكس ارادة الشعب”.

وقال “آمل في جعل جيش ميانمار يفهم أن هذه ليست الطريقة لحكم البلاد وليس هذا هو السبيل للمضي قدما”.

وأدانت الدول الغربية الانقلاب بلا تحفظ، لكن جهود مجلس الأمن للتوصل إلى موقف مشترك فشلت بسبب موقف الصين.

ولطالما لعبت بكين دورا في حماية ميانمار من الرقابة الدولية، وحذرت منذ الانقلاب من أن العقوبات أو الضغوط الدولية لن تؤدي إلا إلى تفاقم الأمور.

وإلى جانب روسيا، حمت الصين ميانمار مرارا وتكرارا من الانتقادات في الأمم المتحدة بشأن الحملة العسكرية على الأقلية المسلمة من الروهينغا.

Read Previous

سوريا تتهم اسرائيل بشن هجمات بالصواريخ و اسرائيل تحجم عن التعليق

Read Next

التحالف الدولي: داعش مازال خطرا و قادرا على تمديد تفوذه