العراق في مرمى انتقادات اوبك+ بسبب تنصله المتكرر من تعداته بخفض الانتاج النفطي

شارك الخبر

 افاد تقرير لشبكة ( بلومبيرغ ) الاميركية ان وزير النفط العراقي لم يفي بوعوده المتكررة لخفض الانتاج  بسبب تعثر الوضع الاقتصادي لبلاده

 ونقل التقرير عن وزير  النفط العراقي حسان عبد الجبار قوله  في مؤتمر صحفي يوم الاربعاء ان من غير المرجح ان تغير  منظمة أوبك + النفطية سياستها الإنتاجية في اجتماع الشهر المقبل . و اضاف الوزير  إن مجموعة مصدري الخام تجتمع في الرابع من مارس آذار ومن المرجح أن يتفق الأعضاء على إبقاء الإنتاج مستقرا في أبريل نيسان “. و اضاف ”  إن التغيير الأكبر سيأتي من السعودية التي ستنهي على الأرجح التخفيضات اليومية أحادية الجانب البالغة مليون برميل بعد مارس آذار” .

 و اضاف التقرير ان العراق يواجه  انتقادات متكررة من زملائه الأعضاء بسبب خرق حصته في عدة مناسبات وعدم تعويضه ، رغم التعهدات المتكررة بذلك

 

 

يذكر بدأت منظمة البلدان المصدرة للبترول وشركاء مثل روسيا – وهو تحالف يُعرف باسم أوبك + –  فرضت قيودًا غير مسبوقة على الإنتاج في مايو – ايار  بعد أن ضربت جائحة فيروس كورونا الاقتصادات وتسببت في انهيار الطلب العالمي  على النفط.

واوجه العراق انتقادات من زملائه الأعضاء لخرق حصته في عدة مناسبات وعدم تعويضه ، رغم التعهدات المتكررة بذلك.

ووفقا لبيان صادر عن شركة تسويق النفط الحكومية ( سومو ) في الثالث من فبراير شباط ، فإن العراق ، و هو ثاني أكبر منتج في أوبك بعد السعودية لديه سقف قدره 3.86 مليون برميل يوميا للأشهر الثلاثة الأولى من العام بموجب الاتفاقية الحالية.

Read Previous

واشنطن تقرر فرض عقوبات على مينامار بعد الانقلاب العسكري

Read Next

آلاف الكاكائيين يهجرون قراهم في كركوك بسبب القتل على هوية الشاربين