بعد اعلان الناتو زيادة جنوده في العراق ، مستشار الامن الوطني يغرد: لم نتفق مع الناتو على عدد الجنود بعد

شارك الخبر

اعلن  مستشار الأمن الوطني العراقي قاسم الأعرجي، الجمعة، إن ان العراق لم يتفق مع حلف شمال الأطلسي “الناتو” بشأن أعداد مدربيه في العراق.

 

جاء ذلك في تغريدة له  بعد يوم واحد من إعلان الأمين العام لحلف الناتو يانس ستولتنبيرغ، أن الحلف قرر زيادة تعداد أفراد بعثته في العراق بثمانية أضعاف بعد الاتفاق مع الحكومة العراقية  حيث اعلن ستولتن بيرغ انه اجرى اتصالا هاتفيا برئيس الوزراء العراق و الذي ابلغه موافقة بلاده على مجيء  المدربين الى العراق للاضطلاع بمام تدريبية و استشارية و حتى قالية اذا لزم الامر . 

و وفق ستولتنبيرغ فإن الحلف قرر، في ختام اليوم الثاني من اجتماع وزراء دفاع الناتو، زيادة تعداد بعثته في العراق بثمانية أضعاف، مبيناً أن القرار يقضي بزيادة عدد أفراد البعثة من 500 حتى أربعة آلاف شخص

وقال الأعرجي في تغريدة على تويتر، إن “حلف الناتو يعمل مع العراق وبموافقة الحكومة العراقية وبالتنسيق معها، ومهمته استشارية تدريبية وليست قتالية”.مضيفا  “نتعاون مع دول العالم، ونستفيد من خبراتها في المشورة والتدريب لتعزيز الأمن والاستقرا و لا اتفاق عن أعداد المدربين”، دون مزيد من التوضيح.

Read Previous

الكاظمي يتفقد بغداد و يدعو لمؤتمر دولي لاعمارها، لكن بلا جدول زمني !؟

Read Next

الاحتجاجات تعود الى الجزائر بقوة رغم قيود كورونا