تقرير اميركي يحذر من استغلال الحشد لموارد الموازنة في الدعاية الإنتخابية

شارك الخبر

حذر تقرير لمعهد بروكنغز الأميركي من استغلال
فصائل الحشد الشعبي زيادة التخصيصات المالية لهم من موازنة 2021 و استخدامها في الانتخابات المقبلة للحصول على أصوات اكثر

و قال التقرير رغمالازمة المالية في العراق ، تم تخصيص زيادات مرتقبة في القطاع الأمني، و بالتالي زيادة في ميزانيات وزارة الدفاع ووزارة الداخلية وجهاز مكافحة الإرهاب  وهيئة الحشد الشعبي.. وبحسب مراقبين للشأن العراقي فإن تلك الزيادات ستجعل من الفصائل السياسية في  الحشد الشعبي والكيانات السياسية المرتبطة بها  تضطلع بدور فاعل وحضور قوي للتأثير على الانتخابات التشريعية المقبلةحيث  رفعت الموازنة الاتحادية لعام 2021 مخصصات وزارة الدفاع بنسبة 9.9٪ ، ووزارة الداخلية بنسبة 9.7٪ ، وجهاز مكافحة الإرهاب بنسبة 10.1٪ ، وقوات الحشد الشعبي  بنسبة 45.7٪ عن الموازنة السابقة لعام 2019 و بسبب سيطرة الأحزاب التقليدية المرتبطة بتلك المليشيات على  الوزارات والأجهزة الأمنية والعسكرية ما يعني  أنها ستحصل على مبالغ طائلة تمكنها من تحقيق أجندتها

و أضاف التقرير ان بعض الفصائل المسلحة للحشد الشعبي مازالت تسيطر على المناطق الحدودية ومواقع إعادة الإعمار، مما يسمح لها بالحصول على المزيد من الموارد المالية الكبيرة بطرق غير مشروعة وتوفير فرص عمل لمؤيديها في وقت يعاني في الشباب بطالة كبيرة

و أضاف التقرير ان القوى السياسية المؤثرة في العراق بما فيها فصاشل الحشد الشعبي، ستزيد من انفتاحها على الجمهور وسيحاولون كسب المزيد من المؤيدين، كما فعلوا في السابق انتخابات 2018.

Read Previous

تقرير لهيومن رايتس ووتش ينتقد الحكومة و القضاء العراقي

Read Next

جنرال اميركي: الاستعدادات الامنية لتنصيب بايدن جعلت واشطن اشبه ببغداد خلال الحرب الاهلية في 2007