رجل اعمال ثري يُنتخب رئيسا للحكومة الانتقالية الليبية ، من هو رئيس ليبيا الجديد؟

شارك الخبر

اعلن في ليبيا  انتخاب رجل الأعمال عبد الحميد الدبيبة رئيسا للحكومة الانتقالية في العصمة طرابلس  .

و الدبيبة، مهندس متحدر من أسرة ثرية من  فئة رجال الأعمال، سبق أن تولى إدارة مؤسسات حكومية و اهلية  إبان حكم النظام الليبي السابق؛ ووصفه البعض بأنه كان من المقربين من العقيد معمر القذافي، لكنه تمكن من المحافظة على أعماله ونشاطاته التجارية في أعقاب إسقاط نظام القذافي، وبنى مجموعة تجارية لها فروع في مختلف أنحاء العالم.

وجاء انتخاب الدبيبة في ملتقى الحوار السياسي الليبي الذي عقد في سويسرا برعاية الأمم المتحدة، حيث كان من بين 75 شخصية ليبية شاركت في جلسات الحوار والمفاوضات السياسية طوال الأشهر الماضية.

وقد حسمت قائمته التنافس بحصولها على 39 صوتا من مجموع 73 صوتا، في حين ضمت القائمة الخاسرة رئيس برلمان الشرق عقيلة صالح ووزير الداخلية القوي في حكومة الوفاق الوطني فتحي باشاغا، الذي كان الكثير من التكهنات يرى أنه الأكثر حظا.

من هو عبد الحميد الدبيبة

من هو عبد الحميد الدبيبة وما قصة انتقاله من عالم الأعمال إلى دهاليز السياسة ووصوله إلى منصب رئيس الحكومة الانتقالية في ليبيا؟

تتحدر الدبيبة من مدينة مصراتة الواقعة على الساحل الليبي على بعد نحو 200 كيلومتر إلى الشرق من العاصمة طرابلس. فقد ولد فيها عام 1959 في أسرة يعمل الكثير من أبنائها في التجارة وقطاع الأعمال.

وتوصف مصراتة بأنها ثالث أكبر المدن الليبية وكانت تاريخيا في مفترق طرق التجارة عبر الصحراء والتجارة البحرية في المتوسط، كما كان لها دورها في التاريخ الليبي المعاصر؛ إذ تولى العديد من أبنائها مناصب سياسية واقتصادية مهمة في الحكومات الليبية المتعاقبة منذ استقلال البلاد في عام 1951.

وكانت عائلة الدبيبة واحدة من العوائل التي استفادت كثيرا من فورة المشاريع الصناعية والاقتصادية التي شهدتها المدينة في أعقاب الفورة النفطية وارتفاع أسعار النفط إبان حكم نظام القذافي.

وقد دخل الدبيبة العمل في قطاع البناء والمقاولات، وبنى أسس ثروته منها في هذه المرحلة إلى جانب ابن عمه علي الدبيبة، وتدور بعض الشكوك بشأن ثروتيهما إذ تشير تقارير إلى أن “تحقيقات قد فتحت بحقهما في ليبيا ودول أخرى بتهم تتعلق بالاختلاس”.

درس دبيبة تقنيات التخطيط والبناء في جامعة تورنتو الكندية وتخرج منها حاملا شهادة الماجستير في هذا التخصص.

وتولى عددا من المناصب الرسمية في فترة حكم القذافي من بينها إدارة الشركة الليبية للتنمية والاستثمار الحكومية، وأشرف على عدد من مشاريع البناء فيها؛ من بينها بناء مشروع ألف مسكن في مدينة سرت، مسقط رأس القذافي.

Read Previous

المسبار الاماراتي لاستكشاف المريخ يصل الى مداره بنجاح

Read Next

مقتل مدني و اصابة اخرين باعمال عنف بمحافظة واسط