صلاح الدين تصحو على مجزرة ارتكبها مسلحون بزي حكومي

شارك الخبر

قالت  مصدر أمني، الجمعة، ان  افراد عائلة كاملة قتلت بهجوم مسلح في قرية البودور جنوبي  محافظة صلاح الدين و سط تضارب في الانباء حول هوية مرتكبي المذبحة .

وقال المصدر  الامني  أن المسلحين يرتدون زياً عسكرياً هاجموا قرية بمنطقة البو دور جنوبي مدينة تكرييت  بمحافظة صلاح الدين، وقتلوا سبعة أشخاص من عائلة واحدة بينهم نساء بعد الهجوم على منزلهم.

وأضاف أن شخصاً ثامناً قريب لهم تعرض لإصابة خطرة في الهجوم، دون معرفة تفاصيل أكثر عن الحادث

صور الحادث (ملاحظة ) المقطع يحتوي عىى صور مؤلمة ننصح الاطفال بعدم مشاهدتها 

الرواية الحكومية

و اتهم  مدير إعلام محافظة صلاح الدين، جمال عكاب تنظيم داعش بارتكاب الجريمة  قائلا إن “عدداً من مسلحي تنظيم داعش، يرتدون الزي العسكري، داهموا منزلاً في منطقة البودور، جنوب مدينة تكريت، في محافظة صلاح الدين، وقتلوا 8 أشخاص من عائلة واحدة  بأسلحة كاتمة، فيما فر 7 أفراد من العائلة إلى منطقة مجهولة”. مشيرا الى  أن “المنطقة التي ارتكب فيها داعش جريمته هي منطقة زراعية”.

خلية الإعلام الامني قالت في في بيان  لها  إن “الجهات المختصة في قاطع عمليات صلاح الدين، تباشر باجراءاتها التحقيقية لمعرفة ملابسات الجريمة البشعة التي حصلت منتصف الليلة الماضية في قرية البو دور منطقة العوينات التابعة لمدينة تكريت ً”

عشائر  صلاح الدين تتهم جهاة اخرى

 وفي تطور لاحق اتهم مجلس عشائر محافظة صلاح الدين مرتكبي جريمة الفرحاتية باتهام هذه الجريمة . بحسب مراسل قناة ( العربية الحدث ) السعودية . و اضاف المراسل ان الناجي الوحيد نقل الى المستشفى بعد ان صيب بجروح بليغة .   و قال المراسل ان المنطقة تخضع لسيطرة اللواء 35 في الحسد الشعبي المعروف بلواء شهداء الصدر. و اردف ان العائلة المغدورة ستدفن اليوم في احد الكقاب المحلية دون ان يتم فحصها من قبل الطب العدلي لاستنباط الادلة الجنائية . 

 

يذكر أن مسلحين مجهولين أقدموا في اكتوبر تشرين الأول الماضي، على إعدام 8 شبان في منطقة “الفرحاتية” التابعة لقضاء بلد جنوبي محافظة صلاح الدينالامر الذي اثار ضجة من احتمال عودة اعمال القتل الطائفي في العراق .

Read Previous

الصحة: 1.1 مليون جرعة من اللقاح البريطاني ستصل العراق في غضون ايام

Read Next

انباء متضاربة عن سرقة كرسي البابا في العراق