طائرات (مجهولة) تقصف موقع لفصائل مساحة تابعة لايران على الحدود العراقية السورية

شارك الخبر

أعلن المرصد السوري لحقوق الإنسان، الثلاثاء، أن هجوم “الطائرات المجهولة” على الحدود السورية العراقية، أدى إلى مقتل وجرح عدد من الأشخاص بالإضافة إلى تدمير عدة سيارات تابعة للميليشيات الإيرانية في ريف البوكمال. بحسب قناة الحرة الاميركية 

وقال المرصد إنه “تم تدمير السيارات بعد دخولها من العراق إلى سوريا عبر ممرات غير شرعية، بأربعة صواريخ من طائرات مسيرة لا تزال مجهولة قرب البوكمال”. 

وكانت انفجارات قد دوت في ريف دير الزور، نتيجة غارات نفذتها طائرات مجهولة استهدفت البوابة العسكرية الخاصة بالميليشيات الإيرانية على الحدود السورية العراقية في ريف البوكمال، وفقا للمرصد.

من جانبه، نفى المتحدث باسم عملية “العزم الصلب” ضمن التحالف الدولي لمحاربة “داعش”، واين ماروتو، الثلاثاء، شن القوات الأميركية أي غارات جوية علي مواقع تابعة للمليشيات الإيرانية قرب الحدود السورية العراقية. وقال ماروتو في تغريدة: “قوة المهام المشتركة – عملية العزم الصلب تؤكد أننا لم نقم بشن غارات جوية في البوكمال بتاريخ 14 سبتمبر عام 2021”.

 نفى المتحدث باسم عملية “العزم الصلب” ضمن التحالف الدولي لمحاربة “داعش”، واين ماروتو، الثلاثاء، شن القوات الأميركية أي غارات جوية علي مواقع تابعة للمليشيات الإيرانية قرب الحدود السورية العراقية. 

و افاد مصدر أمني يوم الثلاثاء باستهداف قوات الحشد الشعبي بضربات جوية مجهولة المصدر على حدود العراق وسوريا. و قال المصدر لوكالة شفق الكردية ، إن “أربع ضربات جوية مجهولة المصدر، استهدفت قوات الحشد الشعبي على حدود العراق وسوريا في منطقة القائم بالأنبار التي يقابها البوكمال من الجانب السوري”.وأضاف المصدر أن القصف أسفر عن تدمير 3 عجلات للحشد الشعبي دون خسائر بشرية، وفق معلومات أولية.

Read Previous

تقرير لصحيفة ( The National) يستعرض اساليب الدعاية الانتخابية و نشطاء الراي يحذرون من انتخاب نفس الوجوه

Read Next

عدنان درجال يفوز برئاسة اتحاد كرة القدم و يثير جدلا واسعا حول قانوية الجمع بين منصبين

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.