عشيرة نائب وصف الصدر و اصلاحاته بالمنافقة تحذر اتباع مقتدى الصدر من المساس بابنها

شارك الخبر

حملت عشيرة “البركات” التي ينتمي لها النائب باسم خشان، يوم الاثنين، زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، مسؤولية اي اعتداء يتعرض له النائب خشان من قبل اتباع التيار بحسب وكالة شفق .

وقال الشيخ العام للعشيرة فاهم خزعل آل خشان، في بيان رسمي ، “نؤكد على أن ماذكره النائب الشيخ باسم خشان على قناة دجلة ووصفه ادعاءات الإصلاح التي أطلقها مقتدى الصدر وهو يعني ما يقوله عن جزئية الإصلاح التي يدعي مقتدى الصدر بها ولا تحتاج إلى تأويل وأن حديثه كان يتعلق بادعاء الإصلاح وكان وصفا لهذا الادعاء وعلى كل من يتصدى للعمل السياسي أن يتقبل انتقاد الشعب له أو يترك السياسة لسواه ، ولا يصادر حق حرية التعبير في نقده”.

وتابع خشان  “تحمل عشائر البركات وكافة أبناء المثنى مقتدى الصدر شخصا مسؤولية أي تجاوز يحدث من أتباعه أو فعل يؤدي إلى المساس بأمن وسلامة النائب باسم خشان و آمن المحافظة أجمع”.

وكان النائب “المستقل” في البرلمان العراقي، باسم خشان، قد وصف خلال لقاء تلفزيوني، ادعاءات الإصلاح التي يطلقها زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، في سياق حملته الانتخابية أنها “منافقة”، فيما اتهمه بأنه زعيم كتلة “فاسدة”. وأكد خشان، اليوم الأحد، عدم تراجعه عن وصف كتلة سائرون المدعومة من زعيم التيار الصدري بالفاسدة، وادعاءات مقتدى الصدر الإصلاحية بـ”المنافقة”.

وقال خشان ، إنه لم يتلق أي تهديد بالتصفية الجسدية كما أشيع، مبينا أن تظاهرات التيار الصدري التي يتحدثون فيها عن تطويق منزله “تكونت من 50 إلى 60 شخصاً، وتبعد 13كم عن موقعه الحقيقي”.

وأضاف “لن أتراجع عن أقوالي ولن أقدم اعتذاري للصدر، كوني محق وأنا أقف بجانب الحق دائما، وقولي كان ينصرف إلى أن ادعاء الصدر للإصلاح غير صحيح ولا وجود له على أرض الواقع، حيث أفعاله وأقواله متناقضة ومتباعدة”.

Read Previous

هجوم لداعش” يسفر عن جرح جنديين جنوب الموصل

Read Next

الداخلية تعيد الاندية الليلية للعمل وفق (ضوابط) منها الزي الرسمي

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.