في اول اتصال هاتفي لواشنطن بالرياض، يايدن يرسي اسسا جديدة للعلاقة بحليفها القديم

شارك الخبر

 

أجرى الرئيس الأمريكي، جو بايدن، اول مكالمة  هاتفية مع الملك السعودي سلمان بن عبد العزيز في إطار سعيه لوضع أسس جديدة للعلاقات مع الحليف القديم للولايات المتحدة.

وقال البيت الأبيض إن بايدن “أكد على الأهمية التي توليها” الولايات المتحدة “لحقوق الإنسان الدولية وحكم القانون”.

و تاتي  المكالمة بعد قراءة تقرير أمريكي على وشك الصدور، حول مقتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي. ومن المتوقع أن يشير التقرير، المقرر صدوره قريباً، إلى تورط ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان.

وسعى سلف بايدن، دونالد ترامب، إلى تعزيز العلاقات مع السعودية حيث  رفضت إدارة ترامب مطلباً قانونياً بنشر نسخة غير سرية من التقرير، وركزت بدلاً من ذلك على تحسين التعاون مع السعوديين.

ومن المتوقع أن يتخذ بايدن موقفاً أكثر صرامة في ما يتعلق ببعض الموضوعات المتعلقة بالسعودية.

شبح خاشقجي

وألقت السلطات السعودية باللوم في مقتل خاشقجي على “عملية مارقة” نفذها فريق من العملاء كان أرسل لإعادته إلى المملكة. وفي سبتمبر/ أيلول الماضي، حكمت محكمة سعودية على خمسة أفراد بالسجن 20 عاماً، بعد أن حُكم عليهم في البداية بالإعدام.وقُطعت أوصال جثة خاشقجي خلال جريمة قتله في 2018 داخل القنصلية السعودية في إسطنبول بتركيا. إلا أنّ ولي العهد ينفي تورطه.

ماذا دار المكالمة الهاتفية ؟

لم يرد ذكر لخاشقجي بالاسم في بيان البيت الأبيض لكنه قال: “أشار الرئيس بشكل إيجابي إلى الإفراج الأخير عن العديد من النشطاء السعوديين الأمريكيين والسيدة لجين الهذلول، وأكد على الأهمية التي توليها الولايات المتحدة لحقوق الإنسان الدولية وحكم القانون”.

 

وناقش الزعيمان “الشراكة طويلة الأمد بين الولايات المتحدة والسعودية” والتهديد الذي تشكله الجماعات الموالية لإيران على السعودية. وجاء في البيان أن “الرئيس أبلغ الملك سلمان أنه سيعمل على جعل العلاقات الثنائية قوية وشفافة قدر الإمكان”.

وأضاف “أكد الزعيمان على الطبيعة التاريخية للعلاقة واتفقا على العمل معاً في القضايا ذات الاهتمام المشترك”.

Read Previous

وزير الخارجية يحذر: صواريخ (المقاومة) عمل ارهابي و استمرارها سيحرم العراق الرقابة الدولية على الانتخابات

Read Next

الليدي غاغا تعرض نصف مليون دولار لمن يعثر على كلبها الضال