مقابلة رغد صدام حسين عودة لدور سياسي مستقبلي ام بالون اختبار لساسة العراق

شارك الخبر

لليوم السادس على التوالي مازالت مقالبة  قناة العربية مع ابنة الرئيس الاسبق صدام حسين تثير جدلا واسعا و تساؤلات  في اطياف المجتمع العراقي بين مؤيد و معارض . ابرز التساؤلات اثيرت  حول دوافع القناة السعودية في تسليط الضوء فجأة على ابنة الرئيس العراقي الراحل.

واحتل وسم ( هاشتاغ )  #رغد_صدام_حسين مرتبة متقدمة في لائحة الأسماء الأكثر تداولا على موقع تويتر في العراق والأردن والكويت حتى في اطلالتها . حيث أطلت رغد مرتدية بزة سوداء علقت عليها علم العراق ( القديم ) متبوعا بوسام لشعار الجمهورية  “النسر الايوبي “، الأمر الذي استوقف بعضهم للتأمل في دلالات الأمر. الشارع العراقي اتقسم ازاء هذه المقابلة بين مؤيد و معارض .

 

 اللفنان الكاريتيري  الشهير احمد فلاح استلهم من المقالبة صورة كاريكاتورية شبه فيها المقابلة ببالون اختبار كتفى باستبدال وحه ابنة الرئيس الاسبق ببالون ليختزل المشهد بفكرة 

الزعيم الديني مقتدى الصدر دعا الى تشديد هيئة اجتثاث البعث الامر الذي عده ناشطون على موقع تويتر خوفا من عودة محتملة للحزب المحظور منذ الغزو الاميركي على العراق عام 2003 سيما بعد ان صرحت انها واصقة من العودة الى العراق و حتمالات لعب دور في سياسة العراق المستقبلية امر وارد  قائلة ” كل الخيارات مطروحة على الطاولة .مما حدى بظابط المخابرات العراقي الاسبق للرد عليه قائلا 

هذه التداعات وصلت الى حد تداول مقاطع فديو لبعض مشاهير المنجمين الذين يتندر بهم الرأي العام العراقي و الذي حذر في مقطع فديو انتشر له من ان ابنة الرئيس الاسبق “ستكتسحهم”  في الانتخابات المزمع اجراؤها في تشرين الاول اكتوبر من هذا العام.

Read Previous

وزارة التخطيط ” تخطط” للقضاء على الرواتب المزدوجة بالحوكمة الالكترونية و لا سقف زمني لانجاز الخطة

Read Next

تقرير للامم المتحدة يتهم شركة “بلاك ووتر ” الاميركية بتهريب الاسلحة الى ليبيا