انفجار سوق مريدي يخلف عشرات الاصابات و الداخلية تحيل ضباط الاستخبارات إلى التحقيق

شارك الخبر

كشفت مصادر مطلعة ، يوم الخميسعن   إحالة جميع ضباط الاستخبارات في وزارة الداخلية المسؤولين عن قاطع مدينة الصدر على التحقيق عقب التفجير الذي وقع أمس الأربعاء قرب إحدى أكبر الأسواق الشعبية في تلك المدينة، لبحسب وكالة (شفق) المحلية 

الضحايا

وكانت خلية الإعلام الأمني قد اعلنت مساء الاربعاء  أن 15 شخصاً سقطوا جرحى جراء انفجار عبوة ناسفة في مدينة الصدر شرقي العاصمة بغداد.وأشارت الخلية في بيان، اليوم الأربعاء (30 حزيران 2021)، إلى أن أغلب الجرحى غادروا المستشفى بعد تلقي العلاج، موضحةً أن 15 جريحاً حصيلة تفجير “العبوة الناسفة” في مدينة الصدر.

عبوات الانفجار

وبينت الخلية أن العبوة الناسفة التي انفجرت هي محلية الصنع كانت موضوعة أسفل أحد الأكشاك في سوق مريدي.ووقع انفجار، مساء اليوم الأربعاء، في أحد أسواق مدينة الصدر شرقي العاصمة العراقية بغداد، ما أدى لوقوع ضحايا. و استهدف الانفجار سوق مريدي،

تصفيات سياسية

واتهم مواطنون سياسيين بافتعال الخروقات الأمنية لأغراض انتخابية مع قرب إجراء الانتخابات المبكرة المقررة في 10 تشرين الأول المقبل.وانتقد أحد المواطنين ما اسماه “تقصير” القوات الأمنية، في الحد من هذه الانفجارات. ويتميز سوق مريدي بأنه أحد الأسواق الشعبية المكتظة بالباعة والزبائن من ذوي الدخل المحدود

Read Previous

رامسفيلد مهندس حرب العراق يرحل عن 88 عاما مخلفا ثروة طائلة و فوضى عارمة في العراق و افغانستان

Read Next

حمّارة القيض تحمل الحكومة على تعطيل الدوام و الدفاع المدني يحذر من الحرارة العالية بمجموعة ارشادات وقائية

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *