الخلافات تتفاقم بين الحريري و عون و الجامعة العربية تعرض التوسط بينهما

شارك الخبر

دعت جامعة الدول العربية ساسة لبنان يوم الثلاثاء إلى العمل سريعا على إنهاء “حالة الاستعصاء السياسي” في البلاد وعرضت التوسط للمساعدة في تجاوز الأزمة.

تفاقم الازمة

وتفاقمت أزمة لبنان المالية يوم الاثنين بعدما أخفق مجددا رئيس الوزراء المكلف سعد الحريري والرئيس ميشال عون في الاتفاق على تشكيل حكومة جديدة حكومة مما يبدد آمال إنهاء خلاف سياسي مستمر منذ خمسة أشهر ويعرقل جهود إنقاذ البلاد من الانهيار المالي.

قلق من انزلاق لبنان نحو ازمة شديدة

وقالت الجامعة العربية في بيان “ان الأمين العام يستشعر قلقا كبيرا جراء ما تشهده الساحة السياسية من سجالات توحي بانزلاق البلاد نحو وضع شديد التأزم ملامحه باتت واضحة للعيان”. وأضافت الجامعة أن حالة الاستعصاء السياسي “تفاقم من معاناة الشعب اللبناني” مشيرة إلى أنها مستعدة “للقيام بأي شيء يطلب منها لرأب الصدع الحالي”.

الثلث المعطل

و كان  متحدث باسم الرئاسة اللبنانية قد قال  يوم الاثنين إن الرئيس ميشال عون “فوجئ” بتصريحات رئيس الوزراء المكلف سعد الحريري، ونفى أن يكون عون قد أصر على “الثلث المعطل” في الحكومة الجديدة.

وقال المتحدث في بيان له  “كل كلام ورد على لسان رئيس الحكومة المكلف … حول أن رئيس الجمهورية لا يشكل (حكومة) بل يصدر، هو كلام مخالف للميثاق والدستور وغير مقبول، ذلك أن توقيعه لإصدار مرسوم التأليف هو إنشائي وليس إعلانياً، وإلا انتفى الاتفاق وزالت التشاركية التي هي في صلب نظامنا الدستوري. أما الثلث المعطل، فلم يرد يوماً على لسان الرئيس”.

جاء ذلك بعد اجتماع بين عون والحريري أخفقا خلاله في كسر جمود سياسي قائم منذ شهور

 

Read Previous

السعودية تعرض مبادرة لوقف اطلاق النار في اليمن و الحوثيون يقولون انها لا تكفي

Read Next

اسرائيل تجري رابع انتخابات في عامين للخروج بحكومة اغلبية و لا توقعات بتغلّب مرشح على اخر