مقتل متظاهر من العمارة بعد ان فتحت الشرطة نيرانها على محتجين على انقطاع الكهرباء

شارك الخبر

أفاد ناشطون مدنيون، بأن متظاهراً سقط ضحية برصاص القوات الأمنية فيما أُصيب آخرون ليل الجمعة على السبت عندما خرج العشرات إلى الشوارع في محافظتي ميسان والبصرة جنوبي العراق مطالبين بتوفير الطاقة الكهربائية في ظل ارتفاع درجات الحرارة مع حلول الصيف.

اطفاء تام

و يأتي هذا في وقت تعرضت في منظومة شبكة الكهرباء الوطنية في البلاد باستثناء إقليم كوردستان إلى إنطفاء تام استمر لساعات ورغم عودة التيار إلاّ أن معدل التجهيز ما يزال ضئيلا جدا ولا يلبي حاجة السكان.

قمع المحتجين

وقال الناشطون إن متظاهراً يُدعى “سيد صلاح” قُتل، وأُصيب آخرون عندما فتحت قوات الأمن النيران صوب مجموعة من الأشخاص خرجوا محتجين بسبب انقطاع الكهرباء في قلعة صالح في محافظة ميسان ووفقا للناشطين فإن القوات الأمنية أقدمت على “قمع” محتجين، وقامت بفض تظاهرة بالقوة قرب القطاع العسكري في مدينة البصرة، مضيفين أن المتظاهرين كانوا قد طالب بتوفير الطاقة الكهربائية.

Read Previous

بايدن عالق بين تصعيد الميليشيات و قيود الكونغرس على العمليات العسكرية

Read Next

إحباط محاولة لاستهداف مطار بغداد بصواريخ غراد

30 Comments

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.