بريطانيا تضع نوفل العاكوب في قائمة العقوبات البريطانية و تعد بالمزيد

شارك الخبر

أعلنت وزارة الخارجية البريطانية، اليوم الخميس، فرض عقوبات على خمسة أفراد متورطين بقضايا فساد واختلاس، ومن بينهم محافظ نينوى الأسبق، نوفل العاكوب.

https://twitter.com/mbrysonr/status/1418195238007496704/photo/1

ملاذ امن

وشدد وزير الخارجية البريطاني، دومينيك راب في بيان على التزام بلاده “بإيقاف الأفراد الفاسدين الذين يستخدمون المملكة المتحدة كملاذ آمن للفساد بينما يمنع نظام العقوبات العالمي لمكافحة الفساد في المملكة المتحدة المتورطين في الفساد الجسيم من دخول الأموال وتوجيهها عبر المملكة”.

تسميات إضافية

و قالت السفارة البريطانية في العراق، في بيان لها  “من خلال العمل مع السلطات العراقية سنواصل النظر في إجراء تسميات إضافية بموجب لوائح عقوبات مكافحة الفساد العالمية من أجل منع الفساد الخطير ومكافحته”، مبينةً أن “العقوبات هي إحدى الطرق التي تدعم بها المملكة المتحدة جهود مكافحة الفساد”.ومضت بالقول: “بينما يطلق العراق استراتيجيته الوطنية الجديدة لمكافحة الفساد فإننا نتطلع إلى زيادة شراكتنا مع حكومة العراق بشأن هذه القضية الحاسمة”.

لائحة الاتهامات

واتهمت وزارة الخارجية البريطانية، العاكوب بالتورط في “فساد خطير” خلال شغل منصبه كمحافظ نينوى “حيث اختلس الأموال العامة المخصصة لجهود إعادة الإعمار وتقديم الدعم للمدنيين، ومنح العقود وممتلكات الدولة الأخرى بشكل غير صحيح، بما في ذلك إهدار خمسة مليارات دينار عراقي (حوالي 2.5 مليون جنيه إسترليني) من خلال أشغال عامة وهمية”.

حملة عالمية

تأتي هذه الإجراءات في أعقاب الدفعة الأولى من عقوبات المملكة المتحدة بموجب نظام عقوبات مكافحة الفساد العالمي في نيسان الماضي، والتي استهدفت 22 شخصاً متورطًا في قضايا “فساد خطيرة” في روسيا وجنوب إفريقيا وجنوب السودان وأميركا اللاتينية وأوضح الوزير البريطاني فرض بلاده عقوبات على 27 فرداً حول العالم متورطين في فساد خطير منذ نيسان مع إطلاق نظام عقوبات مكافحة الفساد العالمي.وتطبق العقوبات المالية أيضاً على أي كيانات يملكها أو يسيطر عليها الأشخاص الذين يدرجون في لائحة العقوبات البريطانية. 

مصير العاكوب

ويقضي العاكوب حالياً عقوبة سجن مدتها خمس سنوات في العراق بتهمة الفساد، حيث أصدرت محكمة جنايات مكافحة الفساد المركزية في رئاسة محكمة استئناف بغداد الكرخ الاتحادية في 16 شباط الماضي، حكمين حكمين بحقه، “الاول الحبس الشديد لمدة ثلاث سنوات، والثاني الحبس الشديد لمدة سنتين مع إعطاء الحق لمحافظة نينوى المطالبة بالتعويض وفقا لاحكام المادة 340 من قانون العقوبات العراقي” بعد إدانته “عن مشاريع وهمية في تنظيف وإعادة تأهيل الابنية في محافظة نينوى للفترة من 2017 إلى 2019”.

خليفة النجيفي

و كان  مجلس محافظة نينوى قد انتخب  في تشرين الأول 2015،العاكوب محافظاً خلفاً للمقال آنذاك أثيل النجيفي وفي  آذار 2019، صوت مجلس النواب العراقي، بالإجماع، على إقالة العاكوب مع نائبيه، وذلك عقب حادثة غرق العبّارة في نهر دجلة بالموصل في 2019، والتي تسببت بمصرع أكثر من 150 شخصاَ.  

Read Previous

عملية تجميل للانف توقف رياضية عراقية عن المشاركة باولمبياد طوكيو

Read Next

مسؤولون يسربون تفاصيل الحوار الاستراتيجي، المهام القتالية ستنتهي و القوات الاميركية باقية لاجل غير مسمّى

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.