نقل 5 قياديين من لواء الشبك خوفا من استخدام نقوذهم الموالي لزعيمهم وعد القدو في الانتخابات

شارك الخبر

كشف مصدر أمني مطلع، يوم الاثنين، عن نقل خمسة قياديين في الحشد الشعبي من نينوى إلى مناطق أخرى في وسط وجنوبي العراق بسبب صلات وثيقة تربطهم مع أحد المرشحين للانتخابات البرلمانية المقبلة. بحسب وكالة شفق الكردية

اسباب النقل

وقال المصدر مشترطا عدم ذكر اسمه، إن قيادة الحشد الشعبي أصدرت أوامر بنقل آمري 5 أفواج من لواء 30 في الحشد من سهل نينوى الى افواج أخرى في وسط وجنوبي البلاد.وأرجع المصدر سبب نقل هؤلاء إلى أنهم يدينون بالولاء إلى وعد القدو القيادي السابق في لواء 30 والمرشح للانتخابات البرلمانية المقبلة.

الهيمنة على أصوات الناخبين

وأضاف أن قرار نقل آمري الأفواج جاء لتجنب ممارسة القدو أي ضغوطات للهيمنة على أصوات الناخبين في مناطق سيطرة اللواء 30 والتي يتمركز فيها المكون الشبكي.وأشار المصدر إلى أن الترجيحات تشير إلى أن من يقف وراء إصدار هذه الأوامر هم متنفذون من المكون الشبكي ومنافسون للمرشح وعد القدو في الانتخابات البرلمانية المقبلة.

تهديدات و ابتزاز

وأول أمس السبت، كشف مصدر أمني ومقاتلان في الحشد العشائري ، عن تلقي عناصر الحشد العشائري تهديدات بالفصل في حال عدم جمع كل واحد منهم 15 بطاقة انتخابية لصالح تيارات سياسية يشرف عليها قادة الحشد الشعبي.وتزايد نفوذ الحشد الشعبي على نطاق واسع في العراق منذ إعلان هزيمة داعش عام 2017، إذ ينتشر مقاتلوه في أرجاء البلاد باستثناء إقليم كوردستان

Read Previous

لاهور طالباني يشكو بافل للقضاء و السعي لطرده من السليمانية و العشرات يتوافدون لبيته خوفا من اعتقاله

Read Next

تعداد السكان يتأجل ثانية لاجل غير مسمى و الباحثون يعزونه لغايات سياسية

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.