مسؤول عراقي يكشف لصحيفة لبنانية مقربة من حزب الله خطة لنقل قاعدتي عين الاسد و حرير الى الاردن و الكويت

شارك الخبر

كشفت صحيفة الاخبار اللبنانية  نقلا عن مصادر في الوفد العراقي المفاوض مع الولايات المتحدة  يوم الاربعاء، ان واشنطن تنوي نقل قاعدة عين الأسد من الانبار الى الاردن، وقاعدة حرير من اربيل الى الكويت، في خطوة لسحب قواتها من العراق اواخر العام الحالي.

ونقلت صحيفة الاخبار اللبنانية، المقربة من حزب الله اللبناني عن المصادر التي رافقت مستشار الأمن القومي قاسم الأعرجي في زيارته للولايات المتحدة، قولها إنه “لن يبقى بعد انسحاب القوات الامريكية سوى المدرّبين والمستشارين الذين طلب العراق الاستعانة بهم، مع ما يتطلّبه بقاؤهم من خدمات لوجستية ستكون بيد العراقيين”.

وبينت المصادر أنه “سيجري الانسحاب وفقاً لاتفاق عام 2008 الذي رعى الانسحاب الأوّل للأمريكيين في عام 2011، قبل عودتهم في عام 2014، من دون أيّ تعديل، وهو يشمل سحب كامل الجنود الـ2500 المتواجدين حالياً في العراق، بِمَن فيهم أولئك الموجودون في مطار بغداد، وتفكيك قاعدتَي عين الأسد إلى الغرب من بغداد، والحرير في أربيل”.

وأشارت الصحيفة اللبنانية  إلى أن “الإيرانيين ينتظرون لرؤية ما إذا كان الانسحاب سيحقّق مطلبهم المتمثّل في إخراج القوات الأمريكية من البلاد، والذي رفعوه بعد اغتيال قاسم سليماني وأبو مهدي المهندس. وإذا تبيّن أنه فعلاً كذلك، فسيعتبر إنجازاً استراتيجياً بالنسبة إليهم، على طريق تحقيق الهدف الأوسع المتمثّل في انسحاب القوات الأمريكية من غرب آسيا”.

Read Previous

الكونغرس يلغي قرار تفويض استخدم القوة في العراق و الخارجية تؤكد وجود بدائل قانوين له

Read Next

نائب برلماني يكشف عن اختفاء 25 مليار دولارفي تحويلات خارجية. هل عاد تهريب الاموال؟

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.