مسؤول في محافظة الانبار يتهم مجاميع مسلحة بتدمير ابراج الطاقة و اغراق قضاء حديثة في الظلام

شارك الخبر

اتهم مسؤول بديوان محافظة الأنبار، يوم الخميس،  قوات الجيش العراقي، بعدم تأدية واجبهم بحماية الأبراج و فسح المجال امام مجاميع مسلحة لم يسمها بتدمير ابراج الطاقة الكهربائية  لاغراض و مصالح شخصية بحسب وكالة شفق الكردية

واستبعد قائممقام قضاء القائم، أحمد المحلاوي، خلال حديثه عناصر داعش استبعادا كاملا من حوادث تفجير أبراج نقل الطاقة الكهربائية، بالقول “هناك مجاميع مسلحة هي من تقوم بعمليات استهداف الأبراج بهدف تدمير البنى التحتية للكهرباء، لأهداف ومصالح شخصية، فضلا عى معاقبة سكان أقضية القائم والرمانة”.

وأشار المحلاوي، إلى وجود اتفاق جرى قبل أسبوع، على قيام قيادة عمليات الجزيرة والفرقة السابعة، بتأمين الحماية للأبراج، مستدركاً بالقول “نتفاجأ اليوم بتدمير ثلاثة أبراج قريبة جداً من مخازن العتاد في قضاء حديثة، وهذا يعني لا توجد أي حماية للأبراج”.

وتابع “أستبعد داعش، ولدي معلومات دقيقة تؤكد بأن قطعات الجيش المتمثلة بعمليات الجزيرة والفرقة السابعة هي المسؤولة عن حماية الطريق الاستراتيجي الرابط بين محطة (تي وان) وحديثة، وهذا الطريق يبعد عن الأبراج بمسافة تقدر من 3-4 كم، أي لا توجد أي حماية للأبراج”.

وحمّل قائممقام القائم، وزارة الكهرباء المسؤولية الكاملة باستهداف الأبراج، مطالباً في الوقت نفسه بـ”حماية فعلية للأبراج”.وتساءل المحلاوي “إلى متى تبقى مدن القائم والرمانة، البالغ عدد سكان المدينتين أكثر من 210 ألف نسمة، محرومين من الكهرباء ؟”.

وكانت أبراج نقل الطاقة الكهربائية بين قضائي القائم وحديثة غربي الأنبار، قد شهدت صباح يوم الخميس، عملية استهداف أسفرت عن سقوط ثلاثة أبراج، تسببت بانقطاع التيار الكهربائي عن مدن متفرقة غربي المحافظة

Read Previous

برشلونه و ميسي يعلنان انفصالهما بعد رحلة دامت 21 عاما

Read Next

صحيفة اميركية: بعد ضغوط اوربية مكثفة، العراقية توقف رحلاتها لبيلاروسيا و فلاي بغداد تستأنفها

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.