مسلسل التفجيرات يطيح بسبعة أبراج للطاقة في كركوك..وايران توقف تصدير الكهرباء للعراق

شارك الخبر

أعلنت وزارة الكهرباء العراقية، يوم الثلاثاء، أن عملاً “تخريبياً” جديداً بعبوات ناسفة استهدف خطوط كركوك وأدى الى سقوط سبعة ابراج ناقلة للطاقة،فيما اعلنت ايران وقف صادراتها من الكهرباء و الغاز الايراني 

و  أشارت الوزارة في بيان لها ان أن حصيلة الابراج التي تعرضت للتفجير في محافظات نينوى وكركوك وصلاح الدين  خلال مدة لاتتجاوز اسبوعاً واحداً بلغت 27 برجاً ساقطاً

وصرح اعلام الشركة العامة لنقل الطاقة الكهربائية الشمالية، إلى إن مسلسل استهداف الخطوط الناقلة وتفجير ابراج الكهرباء اخذ يتسع وبشكل كبير، حيث تتعمد العصابات التخريبية على تقطيع أوصال وارتباطات خطوط المنطقة الشمالية بهدف عزلها عن المنظومة الوطنية

وقالالمصدر  أن الخط الناقل  بين كركوك – بيجي بجهد400 ك.ف تعرض الى عمل تخريبي بتفجير عبوات ناسفة مما تسبب في سقوط 7 ابراج  وحدوث اضرار وتقطع في الاسلاك وخروج الخط عن الخدمة الخط تحديداً في ناحية الرياض في محافظة كركوك

وأضاف المصدر إلى أن الوزارة كانت تعتزم اكمال الابراج الخمسة التي تم تخريبها مؤخرا في منطقة الشرقاط على نفس الخط هذا اليوم لاعادتها للعمل بالكامل بعد ان تم توصيله سابقا بصورة مؤقتة الى محولة بيجي الذاتية جهد 400ك.ف ،

وأكد أن ملاكات الوزارة  هرعت إلى مكان العارض وباشرت بالعمل على اعادة تشييد البرج المتضرر وتصليح القطوعات واعادة تسليك الخط واعادته للخدمة بأسرع وقت

ونوه البيان إلى ان الملاكات الهندسية والفنية تسعى لإعادة العمل للخطوط التي تعرضت للتخريب من خلال استهداف ابراج الطاقة , واصفا اياها بالهجمة الشرسة الكهرباء ما يسبب صعوبة في دخول الاليات الثقيلة اضافة ارتفاع درجات الحرارة العالية

وتعرض أكثر من 70 برجا لنقل الطاقة الكهربائية إلى تفجيرات في مناطق امتدت من الجنوب إلى الشمال العراقي ادت الى مقتل واصابة اكثر من سبعة عشر من المدنيين والفنيين

و في سياق متصل قالت وكالة فارس الايرانية ، إن وزارة الكهرباء الإيرانية أعلنت تعليق تصدير الكهرباء إلى العراق وتطالب طهران بغداد بسداد ما يزيد عن 6 مليارات دولار من المتأخّرات، هي فواتير مستحقّة على وزارة الكهرباء العراقية التي تمنعها العقوبات الأميركية من دفع أي مبلغ بالدولار لإيران.

لكن مصادر غربية وعراقية قالت في وقت سابق من هذا العام بأن المسؤولين العراقيين مُنحوا ضوءاً أخضر من الولايات المتحدة للإفراج عن الأموال المستحقة لإيران، مقابل واردات الغاز، والبالغة ملياري دولار، عبر حساب مصرفي سويسري

وكانت الولايات المتحدة منحت العراق في مارس الماضي، إعفاء مدته 120 يوماً، كي يسدد مقابل واردات كهرباء من إيران وهذا الاعفاء الاول في ضل ادارة بايدن , وجاء بعد الحوار الاستراتيجي بين العراق وامريكا

وبموجب الإعفاء الأخير الذي أعطته إدارة جو بايدن , وهو الاعفاء الاطول امدا بين الاعفاءات السابقة وأقصى ما يسمح به القانون الامريكي ، تمكّن العراق من الاستمرار في استيراد الكهرباء والغاز من ايران لأربعة أشهر، أي منذ مطلع أبريل وحتى مطلع اب الجاري 

Read Previous

الامن الوطني يضبط 90 طنا من الادوية المهربة في ديالى

Read Next

وزارة الصحة العراقية تسجل 9619 إصابة و67 حالة وفاة جديدة بفيروس كورونا

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.