قمة بغداد تختتم اعمالها و المدونون يصفون وزير الخارجية الايراني بالقافز على سيادة العراق و برتوكول المؤتمر

شارك الخبر

 رصد مدونوا مواقع  التواصل الاجتماعي عددا من المواقف الملفتة للانظار التي سجلها رؤساء الوفود المشاركة في قمة بغداد و استحوذ خروج زعيم الدبلوماسية الايرانية و وزير خارجيتها عبد الامير اللاهيان  عن سياقات بروتوكول التقاط الصور و توقفه عمدا في صف رؤساء الدول على اتهتمام المتابعين 

المدونة هايده العامري انبرت لتفسير الموقف قائلة ” ليس خطأ بروتوكوليا من مدير المراسم لان حسنين الشيخ مدير عام المراسيم خبرة في مثل هذه الامور ولكنها رسالة وجهها وزير الخارجية الايراني وكانت واضحة وضوح الشمس وهذا الاسلوب هو اسلوبهم والصور توضح لكم الحقيقة.

اما المدون زياد العصاد فوصف الموقف قائلا ” قفز وزير خارجية إيران من مكانه في الخط الثاني المخصص للوزراء الى الخط الاول المخصص للملوك والامراء والرؤساء يشبه تمامًا سلوك بلده في الداخل العراقي وقفزهم المستمر على السيادة والاعراف والقوانين العراقية.

و فيما اشاد المدون ياسر الجبوري بالقمة قائلا ” 

حضور دبلوماسي عالي في #قمه_بغداد ومفرح جدًا ان ارى قمة بهذا الحجم في #العراق من بعد سنوات الارهاب والحرب لا زال الطريق طويل بالنسبة لنا ولكن قمة اليوم هيا خطوة بالاتجاه الصحيح لتواجد الوطن على الخارطة الاقليمية والدولية شكرًا لكل ممثلي الدول المشاركة وشكرًا لكل من انجح القمة . 

 الا ان المدون و الناشط الحقوقي ناجي حرج غرد قائلا ” إنطلاق #قمة_بغداد..لقاء في عالم ملتبس، في وضع عراقي ملتبس جدا. فهل تضع اللقاءات على هوامش القمة العلاقات العربية – الإيرانية على أسس مقبولة؟ وهل ستعيد العلاقات الإماراتية – القطرية والقطرية -المصرية، إلى وضع طبيعي؟ الأهم: هل ستعيد للعراق وضعه الطبيعي بحيث يشعر شعبه بالأمان.

الصحفي الايراني نجاح محمد علي علق على كلمة رئيس الوزراء العراقي ردا على كلمة وزير الخارجية الايراني  قائلا لا الكاظمي ولا مستشاروه استمعوا بشكل جيد إلى كلمة السيد أميرعبداللهيان ذكر مجموع التبادل التجاري على مدى السنوات الماضية(منذ توقف الحرب المفروضة) وليس سنوياً تجاوز 300 مليار دولار .. التبادل التجاري هذه السنة بلغ 13 مليار دولار. وعيب على الكاظمي و مستشاريه

 

المدير السابق لقناة الحرة الامريكية البرتو ميغيل فرناندس علق على كلمة وزير الخارجية الايراني عندما نعت الولايات المتحدة و رئيسها ترامب بالارهاب قائلا وسام شرف. عندما كان لأمريكا رئيس يخشاه النظام في إيران. 

الاعلامي علي الجابري علق على قمة بغداد قائلا عقد قمة بغداد والحضور العربي المميز لايعني ان العراق سيتحول من دولة تقودها الميليشيات العميلة الى دولة متحضرة! بل هي خطوة ستخدم النظام الميليشياوي الموالي لايران في تعزيز موقفه أمام المجتمع الدولي أما موقف من يحكمون العراق، فإنه ثابت لن يتغير في دعم الوجود الايراني على حساب العرب

 

Read Previous

الخارجية العراقية تنشر البيان الختامي لمؤتمر بغداد

Read Next

كيم كارداشيان تستعرض مفاتنها بملابس داخلية من علامتها التجارية

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.