وزير الداخلية السعودي يختتم زيارته لبغداد و مقرب من ايران يتسائل لماذ تزامنت الزيارة اخرى لقائد فيلق القدس للعراق؟

شارك الخبر

بحث رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي، مع وزير الداخلية السعودي عبد العزيز بن سعود بن نايف آل سعود، التعاون الأمني بين بغداد والرياض، وضبط الحدود بين البلدين. فيما اشار مراقبون الى تزامن هذه الزيارة مع زيارة اخرى لزعيم فيلق القدس الايراني لبغداد

وذكر بيان صادر عن المكتب الاعلامي لرئاسة الوزراء، اليوم السبت (4 أيلول 2021)، أن رئيس مجلس الوزراء مصطفى الكاظمي، استقبل اليوم السبت، وزير الداخلية في المملكة العربية السعودية، عبد العزيز بن سعود بن نايف آل سعود.

وأضاف أنه “جرى خلال اللقاء بحث التعاون الأمني بين بغداد والرياض، وأهمية تطويره، في مختلف المجالات الأمنية، ولاسيما في مجال مكافحة الإرهاب، وضبط الحدود بين البلدين، فضلاً عن تبادل الخبرات الأمنية، وكلّ ما من شأنه أن يسهم في تحقيق أمن واستقرار البلدين”.يشار الى ان السعودية شاركت مؤخراً في مؤتمر بغداد، الذي شهد أيضا مشاركة عدد من دول الجوار وغير الجوار.

و في الوقت الذي اكتفى فيه  البيان الرسمي العراقي بتوضيح  اساب و تفاصيل  الزيارة اعلاه، نوه الصحفي نجاح محمد علي المقرب من ايران الى ان هذه الزيارة تتزامن مع زيارة اخرى لقائد فيلق القدس الى العراق اسماعيل قاآني

 و تسائل الصحفي المقرب من ايران في تغريدة على تويتر ” ماذا بعد انتهاء مؤتمر #بغداد؟! ولماذا قائد فيلق القدس العميد إسماعيل #قاآني ووزير الداخلية السعودي الأمير عبدالعزيز بن سعود بن نايف بن عبدالعزيز في العراق بعد هذا المؤتمر؟!

Read Previous

وزارة الصحة تسجل 4316 إصابة جديدة بفيروس كورونا في العراق، خلال الـ 24 ساعة الماضية

Read Next

ايران تعاود قطع امدادات الغاز و خبراء يحذرون من الربط مع كل دول الجوار لكي لا يكون ورقة ضغط مستقبلية

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.