الجربا، يحذر من ابتزاز منتسبي الحشود العشائرية لأغراض انتخابية في مناطق جنوب وغرب مدينة الموصل

شارك الخبر

أكد النائب عن نينوى أحمد الجربا، يوم الجمعة، وجود عمليات ابتزاز لمنتسبي الحشود العشائرية لأغراض انتخابية في مناطق جنوب وغرب مدينة الموصل.بحسب وكالة شفق

وقال الجربا، إن “مناطق جنوب وغرب الموصل باتت تشهد وبشكل علني عمليات ابتزاز لمنتسبي الحشود العشائرية هناك”. وأضاف أن “الأمر يتمثل بإجبار المنتسبين في هذه الحشود على إحضار ما بين 10 إلى 15 بطاقة انتخابية، ومساومتهم على الوظيفة بشكل علني”، مشيراً إلى أن “القائمين على هذا الأمر لا يخشون أحدا”.

ولفت الجربا، إلى أنه سجل مئات الشكاوى من المنتسبين ولديه أدلة قاطعة على عمليات الابتزاز وقد رفعها بتقرير كامل إلى رئيس الوزراء وإلى رئيس الجمهورية، مبيناً أنه أوصل جميع هذه التفاصيل الى كلتا الجهتين وطلب منهما التدخل لوضع حد لما سيحصل.

وأشار إلى أنه أبلغ أيضاً ممثلي الأمم المتحدة، بالأمر، محذرا في الوقت نفسه من “خطورة الوضع في تلك المناطق وصولاً إلى سنجار”. ونوه إلى أن في حال لم يتدخل رئيس الوزراء وإيقاف هذه المساومات “لن تكون هناك انتخابات نزيهة، ومن سيحصل على المقاعد هناك هو صوت السلاح وليس صوت الحرية والديمقراطية”، على حد وصفه.

وخلص النائب عن نينوى، إلى القول “الأهالي مستاؤون جداً من هذه الضغوط التي تمارس من قبل قادة الحشود العشائرية وأمراء الأفواج، وينتظرون أن تتحرك القيادات الأمنية لمنع ما يجري، خصوصاً بعد توفير الأدلة القاطعة التي تثبت كل ما يحصل”.

Read Previous

مقاتلو “PKK” يصادرون بطاقات الناخبين العرب في سنجار بقوة السلاح.

Read Next

​الممثلة التونسية درة في أول تصريح بعد فوزها بجائزة التميز

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.