دراسة تكشف أن مرضى السكر أكثر عرضة للإصابة بكورونا

شارك الخبر

كشفت دراسة حديثة أجراها فريق من الباحثين السريريين الدوليين، عن الآلية الكامنة وراء عاصفة السيتوكين أثناء الإصابة بفيروس كورونا، حيث لاحظ الأطباء أن بعض المرضى معرضون بشكل خاص لخطر الإصابة بمرض شديد أو الوفاة من عدوى فيروس كورونا.

ويعد مرض السكري من النوع الثانى أحد عوامل الخطر الرئيسية لمرض كورونا الشديد، وتكشف الدراسة عن سبب حدوث ذلك وتقدم الأمل في العلاج المحتمل، وأوضح الباحثون أن السبب الرئيسي هو إنزيم يسمى SETDB2 هذا الإنزيم نفسه له دور في الجروح الالتهابية غير القابلة للشفاء والموجودة لدى مرضى السكري.

ووجد الباحثون فى قسم الجراحة وعلم الأحياء الدقيقة والمناعة في جامعة ميشيجان الأمريكية أن إنزيم SETDB2 قد انخفض في الخلايا المناعية المشاركة في الاستجابة الالتهابية، للفئران المصابة بداء السكري ورأوا في وقت لاحق نفس الشيء في الخلايا الضامة أحادية الخلية في الدم من مرضى السكري و فيروس كورونا الحاد.

في نماذج الفئران والبشر، لاحظ الباحثين مع انخفاض SETDB2 ، ارتفع الالتهاب.

وتشير النتائج  إلى مسار علاجي محتمل، حيث أظهرت النتائج السابقة من المختبر أن الإنترفيرون، وهو سيتوكين مهم للمناعة الفيروسية، زاد من إنزيم SETDB2 استجابة لالتئام الجروح في دراستهم الجديدة، وجدوا أن الدم من المرضى في وحدة العناية المركزة المصابين بداء السكري و كورونا الحاد قد خفض مستويات مضاد لفيروس كورونا مقارنة بالمرضى غير المصابين بالسكري.

قال الباحثين: “تمت دراسة الإنترفيرون طوال فترة الوباء كعلاج محتمل ، مع بذل جهود بين محاولة زيادة أو تقليل مستويات الإنترفيرون، وأضافوا أن فعاليته كعلاج ستكون محددة لكل من المريض والتوقيت.”

Read Previous

دراسة أمريكية: غسل الكمامة القماش لا يقلل من قدرتها على الوقاية من الفيروسات

Read Next

اكتشاف سحلية مجنحة من عصور ما قبل التاريخ فى تشيلي

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.