ازمة صفقة الغواصات الفرنسية لاستراليا مازالت تتفجر. و فرنسا و استراليا تواصلان تراشق الاتهامات

شارك الخبر

( رويترز) – قال وزير دفاع أستراليا يوم الأحد إن أستراليا كانت “صريحة ومنفتحة وصادقة” مع فرنسا بشأن مخاوفها بشأن صفقة للغواصات الفرنسية ، في الوقت الذي يواصل فيه اتفاق جديد مع الولايات المتحدة وبريطانيا تأجيج أزمة دبلوماسية متعددة الجنسيات.

و تخلت أستراليا عن اتفاق 2016 مع مجموعة نافال الفرنسية لبناء أسطول من الغواصات التقليدية ، وأعلنت يوم الخميس عن خطة لبناء ما لا يقل عن ثماني غواصات تعمل بالطاقة النووية باستخدام التكنولوجيا الأمريكية والبريطانية في شراكة أمنية ثلاثية.

وأثارت الخطوة غضب فرنسا ، حليف الولايات المتحدة وبريطانيا في حلف شمال الأطلسي ، مما دفعها إلى استدعاء سفرائها من واشنطن وكانبيرا ، وأثارت غضب الصين ، القوة الرئيسية الصاعدة في منطقة المحيطين الهندي والهادئ.

و وضعت الصفقة واشنطن في أزمة دبلوماسية غير مسبوقة مع فرنسا يقول محللون إنها قد تلحق ضررا دائما بالتحالف الأمريكي مع فرنسا وأوروبا ، مما يلقي بظلال من الشك أيضا على الجبهة الموحدة التي تسعى إدارة بايدن لتشكيلها ضد القوة المتنامية للصين.

ووصفت باريس الإلغاء بأنه طعنة في الظهر ، حيث قال وزير الخارجية جان إيف لودريان إن العلاقات مع الولايات المتحدة وأستراليا كانت في “أزمة”. لكن وزير الدفاع بيتر داتون قال يوم الأحد إن أستراليا أثارت مخاوف مع فرنسا بشأن الطلب – الذي بلغت قيمته 40 مليار دولار في عام 2016 ويعتقد أنه يكلف أكثر بكثير اليوم بعد  عامين.

وقال دوتون لشبكة سكاي نيوز: “إن الإشارات إلى أن الحكومة الأسترالية لم تبلّغ عن هذه المخاوف ، تتحدى ، بصراحة ، ما هو مدون في السجلات العامة وبالتأكيد ما قالوه علنًا على مدى فترة طويلة من الزمن”.

وقال رئيس الوزراء سكوت موريسون يوم الجمعة إنه عبر للرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون في يونيو حزيران عن “مخاوف كبيرة للغاية” بشأن الاتفاق وأوضح أن أستراليا “ستحتاج إلى اتخاذ قرار بشأن مصلحتنا الوطنية”. وقال وزير المالية سيمون برمنجهام إن أستراليا أبلغت فرنسا بالاتفاق لكنها أقرت يوم الأحد بأن المفاوضات كانت سرية نظرا “للحساسيات الهائلة”.ورفض دوتون وبرمنجهام الكشف عن تكاليف الاتفاقية الجديدة ، على الرغم من أن دوتون قال “لن يكون مشروعًا رخيصًا”.

Read Previous

صحيفة اميركية تبحث اسباب فشل بناء العراق و افغانستان و تدعو للبحث عن رجل قوي لحكم البليدين

Read Next

القوات الاسرائيلية تلقي القبض على اخر فلسطينيين (2 ) هربا من سجن شديد الحراسة

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.