القوات الاسرائيلية تلقي القبض على اخر فلسطينيين (2 ) هربا من سجن شديد الحراسة

شارك الخبر

( رويترز) – ألقت القوات الإسرائيلية يوم الأحد القبض على آخر اثنين من ستة نشطاء فلسطينيين هربوا عبر بنفق من سجن إسرائيلي شديد الحراسة قبل نحو أسبوعين في حادث هروب أحرج المؤسسة الأمنية الإسرائيلية لكنه أبهج الفلسطينيين.

و قال مفوض الشرطة الاسرائيلية يعقوب شبتاي ان عضوين في حركة الجهاد الاسلامي اعتقلا قبل الفجر من منزل في مدينة جنين الفلسطينية بالضفة الغربية المحتلة.و يرى الفلسطينيون أعضاء الجماعات المسلحة الذين تسجنهم إسرائيل كأبطال في الكفاح من أجل إقامة دولة في الضفة الغربية وغزة والقدس الشرقية ، وهي الأراضي التي احتلتها إسرائيل في حرب عام 1967. إسرائيل تعتبرهم إرهابيين.

وقالت متحدثة باسم الشرطة الإسرائيلية إن الرجلين هما أيهم نايف كمامجي ومنادل يعقوب إنفيات. واعتقل كمجى (35 عاما) عام 2006 ويقضى حكما بالسجن مدى الحياة ، واعتقل إنفيات (26 عاما) عام 2019 ، وفقا لنادى الأسير الفلسطينى.

اما الاربعة الآخرون فقد تم أسرهم بشكل أزواج قبل أسبوع بالقرب من مدينة الناصرة العربية في شمال إسرائيل. وقد أدين الستة جميعًا أو يشتبه في قيامهم بالتخطيط أو تنفيذ هجمات مميتة ضد إسرائيليين.

و قال سكان ان فلسطينيين في جنين اشتبكوا مع القوات الاسرائيلية اثناء مداهمة المدينة في ساعة مبكرة من صباح اليوم الاحد. وقال الجيش الإسرائيلي إن كمامجي وإنفيات استسلما بعد أن حاصرتهما القوات الإسرائيلية ، واعتُقل فلسطينيان آخران لمساعدتهما.

وقال الجيش في بيان إن الأربعة نُقلوا للاستجواب. وأضاف الجيش أن فلسطينيين ألقوا حجارة ومتفجرات باتجاه القوات الإسرائيلية وأطلقوا الرصاص الحي لدى خروجها من المدينة. ولم يصدر تعليق فوري من السلطة الفلسطينية ، التي تمارس حكما ذاتيا محدودا في الضفة الغربية وتنسق مع إسرائيل بشأن الأمن في المنطقة.

كان الفلسطينيون الستة الذين أطلقوا سراحهم في 6 سبتمبر قد حفروا حفرة في زنزانتهم في السجن. يقول المسؤولون الإسرائيليون إنهم سيحققون في أي ثغرات سمحت لهم بالفرار.

Read Previous

ازمة صفقة الغواصات الفرنسية لاستراليا مازالت تتفجر. و فرنسا و استراليا تواصلان تراشق الاتهامات

Read Next

رئيس الوزراء اللبناني الجديد :الوقود الإيراني الذي استورده حزب الله يشكل انتهاكًا لسيادة لبنان

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.