الشرطة تبث مقطعا لرجل يعترف بقتل زوجته ليتبين انها حية و النشطاء يعزون الاعترافات للاسمرار التعذيب الممنهج

شارك الخبر

اثارت اعترافات شاب عراقي بمقتل زوجته امام محققين في الشرطة العراقية ليتبين لاحقا انها حية ترزق اثار جدلا واسعا في اوساط اللصحفيين و الناشطين الحقوقيين حول عمليات التعذيب الممنهجة التي تمارسها الاجهزة الامنية العراقية لا نتزاع الاعترافات

 المدون حيدر المرواني سرد القصة الكاملة في تغريدة جاء فيها ” مواطن ببابل زوجته اختفت، اخذوا الشرطة يحققون وياه، بسبب التعذيب اعترف انو هو كاتلها وذابها بالشط، وطلعوه بالتلفزيون كشف دلاله و المقدم يحقق وياه، المهم هسة بعد اشهر من محاكمته اليوم زوجته رجعت مابيها شي وهو طلعوا من السجن! شديصير بالتحقيق بحيث الواحد بعترف كاتل زوجته!!! 

 الصحفي عمر الجنابي نشر مقطعا فديويا يعرض فيه محققا جنائيا و ضابط شرطة  يستجوبات المتهم الذي بدا يسرد وقائع الجريمة التي لم يرتكبها . و قال الجنابي في تغريدته  “المسكين مضطر على صنع مشهد يرضيهم وسرد قصة قتل كاملة لم تحصل! والله قهر.. بلد لا قانون ولا عدالة ولا إنصاف والظلم بكل مكان شاب مواليد ١٩٩٣ أضطر للاعتراف بقتل وحرق زوجته، تحت ظروف لا يعلمها إلا الله، ولولا عودة زوجته إلى البيت لما كشفت مسرحية ضباط الشرطة! ماذا يفعلون بالشعب؟

 و غرد  الصحفي الاعلامي زيد عبد الوهاب الاعظمي مخاطبا رئيس الوزراء و وزير الداخلية قائلا ” اعتراف مواطن “تحت التعذيب” بقتل زوجته ثم تظهر لاحقا على قيد الحياة، هو مجرد أنموذج بسيط لبشاعة إدارة التحقيقات في #العراق والوحوش القائمين عليها لمجرد نزع الاعتراف وإغلاق الملف.”

يذكر ان اسلوب تصوير و يث الاعترافات من  على شاشة التلفزيون يعتبر مخالفة قانونية للوائح  و ميثاق الامم المتحدة الذي يعد العراق احد الموقعين عليه

Read Previous

عمليات بغداد تخمد نزاعا عشائريا بين قبيلتي العكيل و شمر في الكمالية شرقي بغداد

Read Next

الموارد المائية تباشر قريبا بأعمال تشييد سد مكحول بعد اطلاق تخصيصاته موازنة 2021

13 Comments

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.