الداخلية العراقية تعذيب علي البابلي (حالة فردية) و الامم المتحدة تدين قبل شهر التعذيب الممنهج في السجون

شارك الخبر

أصدرت وزارة الداخلية، يوم الأربعاء، توضيحاً بشأن حادثة اتهام مواطن بريء بقتل زوجته واصفة الحادث بانه فردي و لا يمثل نهج الوزارة .في الوقت الذي ادان فيه تقرير للامم المتحدة قبل الشهر الماضي استمرار عمليات التعذيب الممنهج في العراق .

وقالت الوزارة في بيان نشرته (واع)، إن “الوزارة كان لها الباع الطويل في عمليات التحقيق الجنائي في الحوادث والجرائم التي تقع في مختلف المناطق، وقد أنصفت العديد من ذوي الضحايا وكشفت عن حوادث غامضة، وهي اليوم تتابع بحرص كبير ملابسات قضية أحد المواطنين في محافظة بابل والذي اتهم بجريمة قتل زوجته وكان غير مسؤول عن هذا الموضوع“.

وأضافت: “كانت تفاصيل حادث اختفاء زوجة هذا المواطن خلال زيارته الى أحد المراقد الدينية، وقام بالابلاغ عن هذا الموضوع، إلا أن التصرفات الفردية التي شرع بها أحد ضباط التحقيق كانت غير مهنية ولا تمت للعمل الشرطوي والأخلاقي بشيء، ورافق الاجراءات عمل قضائي، ما دفع الى أن تأخذ هذه القضية مناحي أُخرى كانت بعيدة كل البعد عن سجل وزارة الداخلية“.

 هذا و لم تشر الوزارة الى طبيعة الاجراءات العقابية التي ستتخذها الوزارةبحق المتورطين و أسمائهم في عملية التعذيب  التي تحولت الى قضية رأي عام . و في الوقت الذي تدعي فيه الوزارة ان حالات التعذيب هي ( فردية ولا تمثل نهج الاجهزة الامنية ) فان تقارير منظمات حقوق الانسان التابعة للامم المتحدة و بقية المنظمات الحقوقية  الدولية اكد في تقرير لها الشهر الماضي استمرار عمليات التعذيب المنهج في المعتقلات و السجون العراقية و حذرت من تداعيات استمرار تجاهل الحكومة العراقية لتلك التحذيرات .

Read Previous

العراق يهدد بتدويل ازمة المياه مع ايران ما هي الخيارات المتاحة؟ و ما هي العقبة القانونية ؟ الخبراء يجيبون

Read Next

وزير الثقافة يطمئن على صحة ماجدة الرومي بعد حادثة إغمائها على المسرح

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.