رونالدو يسرق الأضواء من ميسي مجددًا فى دورى أبطال أوروبا

شارك الخبر

خطف البرتغالي كريستيانو رونالدو مهاجم نادي مانشستر يونايتد الإنجليزى، الأنظار من منافسه الأبدي الأرجنتيني ليونيل ميسي فى منافسات دورى أبطال أوروبا.

وظهر رونالدو 178 فى دورى أبطال أوروبا وأنهى مباراة فياريال التي سجل فيها رقماً قياسياً في أكثر اللاعبين ظهورا على الإطلاق في هذه المسابقة، بفوز دراماتيكي في الوقت المحتسب بدل الضائع.

قالت صحيفة ” ديلي ميل” الإنجليزية أنه لا يزال أمام ليونيل ميسي لاعب باريس سان جيرمان 27 مباراة في محاولته للحاق بكريستيانو رونالدو.

أضافت الصحيفة ومن المعتاد في تنافس رونالدو مع ميسي أنه بعد 24 ساعة من خطف الأرجنتيني الأضواء بأول هدف له في دوري أبطال أوروبا لباريس سان جيرمان ضد مانشستر سيتي ، كان رونالدو يسرقه مرة أخرى بمظهره التاريخي في أولد ترافورد بعد تسجيله هدف الفوز في الوقت القاتل وإشعال ملعب أولد ترافورد.

تابعت الصحيفة كما أنه يتفوق على ميسي في دوري أبطال أوروبا التي فاز بها 5 مرات مقابل 4 للأرجنتيني وسجل 136 هدفًا مقابل 121 للاعب برشلونة السابق ، وكلاهما رقمين قياسيين سيشهدانه كتتويج كأعظم لاعب في تاريخ المسابقة ما لم يتمكن البرغوث الأرجنتيني من إنتاج شيء ما خاصة لمنعه في السنوات المتبقية من حياتهم المهنية البراقة.

ظهر رونالدو بمستوى متراجع  في الشوط الأول مع فرصتين فقط الأولى من ركنية أليكس تيليس في الدقيقة الثامنة، كانت بضربة رأسية تحت ضغط من ثلاثة مدافعين والثانية من تسديدة برونو فرنانديز إلى القائم الخلفي، وكانت تسديدة قام بتصويبها من زاوية ضيقة.

عندما سجل ألكاسير هدف السبق للضيوف بعد وقت قصير من بداية الشوط الثاني ، لم يكن الأمر أكثر مما يستحقون.

ولكن رونالدو ليس لديه كل هذه الأرقام القياسية من أجل لا شيء مع بقاء بضع ثوانٍ فقط على نهاية المباراة ، حصل على أول فرصة حقيقية له في المباراة عندما انضم إلى جيسي لينجارد وسدد في الشباك ويزدهر اللاعبون أمثاله في لحظات كهذه لقد صنع منها مهنة له.

Read Previous

برشلونة يواصل السقوط ويخسر أمام بنفيكا بثلاثية فى دوري الأبطال

Read Next

مجلة (فورين بولسي) الاميركي رفض مؤتمر اربيل للتطبيع هو انعكاس للنفوذ الايراني في العراق

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.