دراسة تكشف دور وسائل التواصل الاجتماعى فى التشجيع على تناول الأطعمة الصحية

شارك الخبر

وجدت دراسة جديدة نُشرت في المجلة العلمية Appetite، تأثير كبير لوسائل التواصل الاجتماعى على اختيارات الطعام لدينا، حيث أن التنقل عبر تطبيقات توصيل الطعام ومشاهدة إعلانات أو فيديو وصفة مغرية أو صورة طعام على وسائل التواصل الاجتماعي، قد يكون وسيلة مشجعة لتناول الأطعمة الصحية، وفقًا للتقرير المنشور بموقع “تايمز أوف انديا”.

بحثت الدراسة التى أجراها علماء النفس من كلية الصحة وعلوم الحياة بجامعة أستون الإنجليزية، في التأثير الحاد لوسائل التواصل الاجتماعي على سلوك تناول الطعام لدى المشاركين فى الدراسة وعددهم 169 مشاركًا، والذين يبلغ متوسط ​​أعمارهم 21 عامًا (ولكن إجمالي الأعمار في المجموعة تراوحت من 18 إلى 48).

وجد البحث، أن المشاركين في الدراسة الذين شاهدوا منشورات وهمية على إنستجرام للفواكه والخضروات محبوبة للغاية تناولوا نسبة أعلى بكثير من العنب بدلًا من الكوكيز.

بالإضافة إلى مشاهدة صور الفواكه والخضروات، نظر المشاركون أيضًا في الأطعمة الأقل تغذية مثل الكعك والبسكويت، والصور غير الغذائية الأخرى، ومع ذلك، وجد الباحثون أن المشاركين استمروا في استهلاك نسبة أكبر من العنب بعد مشاهدة صور محبوبة للغاية للفواكه والخضروات مقارنة بالصور الأخرى.

من جانبها، قالت ليلي هوكينز، طالبة الدكتوراة في علم النفس بجامعة أستون، والتي قادت الدراسة جنبًا إلى جنب مع المشرف الدكتور جيسون توماس “تشير نتائج الدراسة إلى أنه ليس فقط التعرض لصور الطعام الصحي على وسائل التواصل الاجتماعي، ولكن الصور التى تحصل على نسبة عالية من “الإعجابات”، قد تحفز الناس على اختيار تناول المزيد من الأطعمة الصحية، بدلاً من الأطعمة الأقل تغذية”.

وأضافت “قد يكون أحد أسباب ذلك هو التفكير في أن الآخرين يحبون الفواكه والخضروات ويأكلونها وهو ما حفز المشاركين على تغيير سلوكهم من أجل التوافق مع ما يرون أنه قاعدة عامة”.

تشير نتائج الدراسة إلى أنه يمكن استخدام وسائل التواصل الاجتماعي في المستقبل كوسيلة لتشجيع الأكل الصحي، من خلال تشجيع المستخدمين على متابعة المزيد من حسابات وسائل التواصل الاجتماعي التي حظيت بإعجاب شديد بالمشاركات المتوازنة من ناحية التغذية التى تحتوي أيضًا على أطعمة صحية.

من جانبها، أفادت البروفيسورة كلير فارو، مديرة مجموعة أبحاث الصحة التطبيقية بجامعة أستون “نحن نعلم أن التفاعلات الاجتماعية يمكن أن تشكل بقوة ماذا ومتى وكم نأكل تسلط هذه النتائج الضوء على الدور المهم الذي تلعبه وسائل التواصل الاجتماعي في تشكيل تلك التأثيرات على الإنترنت “.

Read Previous

الفنانة فيفي عبده تدرب الرقص الشرقي في إيطاليا

Read Next

دراسة عالمية: كورونا تسبب فى 53 مليون إصابة إكتئاب و76 مليون حاله قلق

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.