بلاسخارت تشيد بالانتخابات العراقية و الفصائل السياسية تنقسم ازاءها بين مؤيد و معارض

شارك الخبر

اثارت كلمة المبعوثة الاممية في العراق جنين بلاسخارت ردود افعال متبايه في الاوساط السياسية و الشعبية في العراق . ففي الوقت الذي رحب فيه الصدر الفائز بالانتخابات ، لوّح تحالف الفتح بزعامة هادي العامري، مساء اليوم الثلاثاء، باللجوء لتصعيد كبير يهدد السلمي الأهلي.بحسب وكالة شفق المحلية فيما تباينت اراء الشارع العراق على مواقع التواصل الاجتماعي حول الكلمة . 

وقال النائب السابق وعضو التحالف، مختار الموسوي ، ان “الاحاطة التي قدمتها الممثلة الاممية بلاسخارت تؤكد لنا أن الاخيرة احد اطراف المؤامرة للتلاعب بالانتخابات التشريعية التي جرت في العاشر من الشهر الماضي وبالتالي ما طرحته سيدفع باتجاه التصعيد”.واضاف “في حال كان موقف السلطة القضائية مشابه لما لموقف بلاسخارت اي عدم تعديل نتائج الانتخابات وفقا للطعون، حتما سيكون لنا تصعيد كبير قد يحرك الشارع وبما يهدد السلم الاهلي”.

واستدرك الموسوي “يبقى الامر رهناً بقيادات الاطار التنسيقي واعتقد اننا ستقاطع العملية السياسية برمتها ولن تشارك بالحكومة القادمة”واشار الى ان “بلاسخارت عندما حضرت في اجتماع الاطار التنسيقي اعترفت بوجود أخطاء رافقت سير العملية الانتخابية واستمعت لكل الادلة التي طرحت في الجلسة ووعدت بمعالجة الخلل، لكن ما طرحته اليوم يكشف عن تناقضاتها العجيبة بما يثير الاستغراب”.وختم بالقول ان “الاطار التنسيقي حتما سيتخذ اجراء معيناً بذلك لكن ليس قبل اعلان المحكمة الاتحادية عن مصادقتها للنتائج النهائية”.

وفي وقت سابق اليوم علقت حركة عصائب اهل الحق بزعامة قيس الخزعلي، على إحاطة مبعوثة الامم المتحدة في العراق جينين هينين بلاسخارت في مجلس الامن الدولي.وقال عضو المكتب السياسي للعصائب سعد السعدي ، “لم نكن نعول على المبعوثة الاممية بلعب دور ايجابي في ملف الانتخابات كونها احد الشركاء اللاعبين الخارجيين في التلاعب بنتائج الانتخابات؛ فهي التي بعثت برسالة تهديد الى المفوضية بأنها لن تعترف بنتائج الانتخابات اذا ما تغيرت بعد الطعون

على صعيد متصل، رحب زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، يوم الثلاثاء، بتصريحات رئيسة بعثة الأمم المتحدة لمساعدة العراق “يونامي” جينين هينيس بلاسخارت بخصوص نتائج الانتخابات العراقية، داعياً رافضي النتائج الى الابتعاد عن “المهاترات” السياسية.

وقال الصدر في تغريدة “تصريحات أممية جديدة في ما يخص الانتخابات العراقية.. تبعث الأمل وتوصيات أممية جيدة، ننصح باتباعها والإبتعاد عن المهاترات السياسية والعنف وزعزعة الأمن”.

وأضاف، “هي فرصة جديدة لرافضي نتائج الإنتخابات بمراجعة أنفسهم والإذعان للنتائج لا لأجل منافع سياسية فحسب بل من أجل الشعب الذي يتطلع الى (حكومة أغلبية وطنية) تفيء على العراق والعراقيين بالأمن والسيادة والاستقرار والإعمار والخدمات التي يصبو لها شعبنا الأبي الصابر”.

وفي وقت سابق اليوم الثلاثاء، قالت رئيسة بعثة الأمم المتحدة لمساعدة العراق “يونامي” جينين هينيس بلاسخارت، خلال إحاطة لها أمام مجلس الأمن الدولي، إن السلطات العراقية أدارت الانتخابات البرلمانية المبكرة بشكل مهني، وأنه لا توجد أدلة على تزوير العملية.

و تصدروسم #بلاسخارت ترندات التواصل الاجتماعي في العراق ليومي الثلاثاء و الاربعاء بعد ان القت المبعوثة الاممية تقريرها الفصلي على تطورات الوضع في اللعراق. حيث انقسم المغردون بين مؤيد و مناصر لطرحات بلاسخارت

 الاعلامي زيد عبد الوهاب غرد قائلا ” لم تعد #القوى_الخاسرة الرافضة لنتائج الانتخابات في مواجهة مع #المفوضية أو الحكومة، بل في مواجهة مع #مجلس_الأمن الذي منح الانتخابات العراقية كامل #الشرعية_الدولية. #العراق #بلاسخارت

المدون شامل الاعظمي غرد قائلا ” فصائل الاطار التنسيقي اعطت بلاسخارت ادلة دامغة تثبت التزوير ، لاحقا اعلنت #بلاسخارت بصراحة ووضوح امام العالم كله ان لادليل على اي تزوير حدث بالانتخابات ..السؤال هل كانت هناك ادلة “دامغة” ام كان هناك تلفيق “دامغ” ؟؟؟

الاعلامي عامر ابراهيم غرد قائلا ” ذات الموضوعية التي انتقدنا فيها #بلاسخارت في أكثر من موقف .. لابد من تحيتها على قول الحق والاعلان للعالم .. ان #الانتخابات_العراقية محكومة بسطوة الميليشيات 

Read Previous

لبنان لم يقدم بعد تقديراته للخسائر في النظام المالي مع استمرار المناقشات مع البنك الدولي

Read Next

إحالة محمد رمضان الى التحقيق بسبب ملابسه

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.