الكاظمي يزور الصدر في النجف، و مغردوا تويتر يعيبون على الصدر اسلوب استقباله لرئيس الوزراء

شارك الخبر

زار رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي، يوم الخميس، زعيم التيار الصدري، مقتدى الصدر، في محافظة النجف,وسط تسريبات عن ترشيح اسمه لرئاسة الحكومةضمن مجموعة من المرشحين بحسب وكالة شفق المحلية  .و اثرت طريقة استقبال الصدر للكاظمي استغراب المدونين عادين اياها استخفاف برئيس الوزراء 

رسميا، ذكر المكتب الإعلامي لرئيس الوزراء، ، أن الكاظمي والصدر، ناقشا “الواقع الخدمي لمحافظة النجف، والبحث في أفضل السبل للارتقاء بالمستوى الخدمي وتذليل الصعوبات كافة، التي تواجه عملية تقديم الخدمات للمواطنين في مدينة النجف الأشرف وباقي مدن ومحافظات العراق”.لكن  اللقاء في جاء خضم مباحثات سياسية بين الكتلة الصدرية المتحصلة على أكثر عدد من المقاعد في الانتخابات والقوى الأخرى، لتشكيل الحكومة الجديدة.

وبحسب التسريبات، فإن اسم الكاظمي بين مرشحين آخرين قدمهم الصدر أمام القوى السياسية لتشكيل الحكومة. ووصل الكاظمي، في وقت سابق من اليوم الخميس، الى محافظة النجف، وعقد اجتماعاً موسعاً مع مديري الدوائر الصحية، والبلدية، والتربوية، والاستثمار بمحافظة النجف، وقائممقاميات المحافظة بحضور عدد من الوزراء، والقيادات الأمنية، والمستشارين. وتأتي هذه الزيارة بعد يومين على موافقة الكاظمي على استقالة محافظ النجف لؤي الياسري وتكليف نائب المحافظ الأول هاشم الكرعاوي بإدارة المحافظة.

هذا و قد اثارت طريقة استقبال الصدر لرئيس الوزراء العراقي و عدم خروجه بنفسه لرئيس الوزراء العراقي استغراب مدوني مواقع التواصل الاجتماعياعدين اياها استخفافا بارفع منصب حكومي في البلاد  و قارنو  اياها بطريقة تعامله مع رئيس البرلمان الحلبوسي و ذاهبه الى بيته في الانبار . فيما تكهن اخرون باحتمال تجديد الصدر لولاية للكاظمي ثانية  

الاعلامي  علي فرحان علق على الطريقة التي حيا بها رئيس الوزراء الصدر قائلا الدولة تتجلى بأبهى صورها .

المدون ناصر الدوسري علق بعبارات قاسية يصف مشهد استقبال وفد الصدر لرئيس الوزراء الكاظمي قائلا صورة من منطقة الحنانة ال*** حنانة ال*** السعودي الاماراتي لم يخرج ** ال الصدر ليستقبل الكاظمي..  اعتبرة الحلبوسي واطلع استقبله

المدون داوود يس غرد قائلا ” الدائرة تدور حول بقاء مصطفى الكاظمي رئيسا للوزراء. هذا اختيار مقتدى الصدر ، لأنه يعتقد أن الكاظمي أفضل من يمثل الكتلة الصدرية ، وليس لديه خيار آخر غيره. لن تكون هناك حكومة أغلبية صدرية. اتفقا خلال اجتماعهما في النجف على حكومة توافقية وسيكون المالكي من ضمن المتفقين ، بمباركة الصدر

admin

Read Previous

طهران تشييع قتلى الحرب العراقية الايرانية في محاولة لتعبئة الراي العام ضد العقوبات الاميركية عليها

Read Next

صحيفة بريطانية تكشف عن تعهد  توني بلير سرا لجورج بوش بقيادة حملة دعائية للترويج للحرب على العراق

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.