المانيا تقرر إبقاء قواتها في العراق حتى نهاية أكتوبر و إنهاء الدور العسكري الألماني في سوريا.

شارك الخبر

قالت شبكة ( DW ) الالمانية ان حكومة برلبن قررت  إبقاء قواتها في العراق حتى نهاية أكتوبر على الأقل.كما قررت حكومة المستشار أولاف شولتز ، يوم الأربعاء  إنهاء الدور العسكري الألماني في سوريا.

و يدعم  الجيش الالماني المعروف اختصارا بـ( البوندسفير) الجهود الإقليمية ضد ميليشيا “داعش ” الإرهابية في العراق ، حيث يوفر التدريب العسكري وطائرات الاستطلاع وطائرات التزود بالوقود في الجو. يتمركز معظم الجنود الألمان في العراق في المنطقة الكردية الشمالية من البلاد. يسمح تفويض الجيش الألماني للعمليات في العراق بنشر ما يصل إلى 500 جندي في العراق.

وقالت وزيرة الخارجية أنالينا بربوك ووزيرة الدفاع كريستين لامبرخت إن الجيش الألماني سيوفر “التزود بالوقود جواً ، والنقل الجوي ، والمراقبة الجوية ، وقدرات التوعية بالأوضاع ، بالإضافة إلى الطاقم”.ففي سوريا ، قامت طائرات عسكرية ألمانية بمهام استطلاعية حتى آذار / مارس 2020. قرار مجلس الوزراء يوم الأربعاء يحذف سوريا من قائمة الدول المسموح للبوندسفير بالعمل فيها.

وجاءت القرارات بعد أن سافرت لامبرخت إلى الأردن والعراق لإجراء محادثات مع الملك عبد الله الثاني ورئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي ووزير الدفاع جمعة عناد في نهاية الأسبوع. كما تحدث لامبرخت إلى أفراد من الجيش الألماني المنتشرين في قاعدة موفق سلطي الجوية في الأردن والعاصمة العراقية بغداد.

وأعلن الجيش الأمريكي أنه أنهى دوره القتالي في العراق في ديسمبر كانون الأول. وجاءت هذه الخطوة بعد أشهر قليلة من اجتماع يوليو / تموز بين رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي والرئيس الأمريكي جو بايدن. 

admin

Read Previous

لماذا كثفت الفصائل الموالية لايران هجماتها على القوات الامريكية في كردستان؟ تقرير اميركي يكشف الاسباب

Read Next

ما هي الخطوات المقبلة لتشكيل الحكومة؟ تقرير اميركي يشرح السيناريوهات المتحتملة و يقارنها بالحكومات السابقة

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.